الرئيسية | العروض | اتصل بنا | وظائف | English
 
   
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
  عن جوّال
 
 
 
 

رغم الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة، تمكّنت "جوّال" من تحقيق نجاحات متتالية وملموسة على أرض الواقع، منذ اللحظة التي بدأت فيها بتقديم خدماتها عام 1999، وأثبتت وجودها كأول شركة للاتصالات الخلوية في فلسطين، وصولاً لاختيارها من قِبل أكثر من 2.85 مليون مشترك عام 2016.

 

مسيرة نجاحنا 

"مسيرتنا مُكللة بالإنجازات والنجاحات المتتالية، والأمر الذي يميزنا هو تذليلنا للعقبات، مما يضيف نكهةً خاصة لإنجازاتنا".

عبدالمجيد ملحم - المدير العام

 

بنهاية عام 2007 تخطّت "جوّال" حاجز المليون مشترك، وفي شهر نيسان من عام 2010 تخطت حاجز المليوني مشترك، لتقدّم اليوم خدماتها لأكثر من 2,750,000 مشترك، بعد أن أثبتت قدرتها الفائقة على مدّ جسور الثقة والكفاءة والاعتمادية مع المجتمع، عبر اهتمامها بجميع الفئات والأفراد.

 

ومنذ انطلاقتها، نجحت "جوّال" وفي وقت قصير للغاية من تحقيق الأهداف التي وضعتها نصب أعينها، بحصة سوقية تمثل 77% من السوق الفلسطينية، بالإضافة لحصولها على شهادة "جودة إدارة البيئة" العالمية (ISO14001) عام 2004.

 

وعبر شبكة مراكز خدماتها التي تضم 29 مركزاً مجهزة على أعلى المستويات، وأكثر من 1,000 موزع رئيسي وفرعي، وأكثر من 10,000 منفذ بيع في الضفة وقطاع غزة، تمكنت "جوّال" من تأدية المهمة الصعبة، والتحوّل إلى الذراع اليمنى لمشتركيها الذين يعتمدون عليها في التواصل فيما بينهم وإنجاز أعمالهم.

 

وبالإضافة لذلك، وفّرت "جوّال" خدمة التجوال الدولي مع أكثر من 436 مشغلاً، في أكثر من 170دولة، وبمستوى تغطية يصل إلى 98% من مناطق الضفة وقطاع غزة.

 

وتحققت كل هذه الإنجازات، رغم الظروف الصعبة والمعوقات العديدة التي تخطتها "جوّال"، لتثبت أن الأمر ليس مصادفة، وإنما إصرار مدروس على النجاح ومثابرة في الوصول إليه.

 

دخلتْ "جوّال" إحدى أكبر أسواق التنافس في مجال الاتصالات في الشرق الأوسط، في ظل هيمنة الشركات الإسرائيلية، التي تعمل بشكل غير شرعي داخل الأراضي الفلسطينية، ولكنها أصرّت على المضي قدماً لخدمة مشتركيها، والوصول لمستوى الخدمة الاحترافي الذي لا يختلف عن المستوى الذي تقدمه الدول الأوروبية.

 

وفي نهاية عام 2001 احتجزت السلطات الإسرائيلية معدّات الشركة لإعاقة نموها وحصر شبكتها، ما اضطر "جوال" في عام 2005 لاعتماد مقاسم اتصال لها في لندن، لتكون أول شركة اتصالات "خلوية" في العالم، تخدم مشتركيها عبر مقاسم تبعد آلاف الأميال عن مقرها.

 

وبالإضافة لذلك، عملت "جوّال" بأقل قدر من الترددات التي يمكن لأي شركة اتصالات خلوية أن تعمل ضمنها، إثر رفض السلطات الإسرائيلية منحها المزيد من الترددات، وخصوصًا ترددات الجيل الثالث.

 

لم تكن رحلتنا سهلة، ولكنها وليدة سنوات من النضال والصمود في وجه كل المعوقات، لأن خدمة مشتركينا وتلبية احتياجاتهم أسلوب حياة في "جوّال". 



 
 
 
 
  عن شركتنا  
 
مجموعة الإتصالات الفلسطينية
عندما نتحدث عن جوال
  عن جوّال
  خدمات مميزة لمشتركين مميزين
  كوادر مؤهلة لخدمتكم
  رؤيتنا، مهمتنا وقيمنا
  سياسة جوال البيئية
  Milestone
كلمة المدير العام – عبد المجيد ملحم
الفريق التنفيذي
  عمار العكر
  عبد المجيد ملحم
  عمر شمالي
  حاتم ترابي
  علاء حجازي
  مأمون الفارس
  نادية منصور
  ماهر بروق
  أمجد البشتاوي
  فايز مطير
 
 
 
 
 
   
 
 
  البرامج والخدمات
   
  برامج الفاتورة
  برامج الدفع المسبق
  حلول الأعمال
  آخر العروض
  التجوال
  دعم ومساندة
   
  مراكزنا
  إتصل بنا
  أسئلة شائعة
  الشروط والاحكام
  حماية المعلومات
  اسأل جوال
  رمز فك الاغلاق (PUK)
  أحدث الأجهزة
   
  LG V10
  Samsung Galaxy Note 5
  Samsung Galaxy S6 Edge
  I Phone 6s
  LG G4
  عن جوال
   
  وظائف
  بيانات صحفية
  الفريق التنفيذي
  تأهيل الموردين
 
© جميع الحقوق محفوظة لشركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية –جوال 2017
Array ( [langid] => 1 [country] => 0 [dir] => rtl )